لو عندك شعور بالفشل .. ابحث عن الحلم البديل !

اذهب الى الأسفل

fly لو عندك شعور بالفشل .. ابحث عن الحلم البديل !

مُساهمة  أحمد عبيدو في 17/07/07, 01:54 pm

أحلامنا مثل أوراق الخريف .. كثيرة .. ولكنها مع ابسط رياح تتطاير وتبتعد ونظل نبحث عنها أملين أن نجدها لنقول أننا فى يوم من الأيام كنا نحلم بهذا الحلم .. وتمر الأيام ونظل نأتي إلى نفس المكان كل خريف لنبحث ، ربما نجد أحلامنا الفائتة ..


قررت ان اذهب الى نفس المكان لكن فى فصل الربيع .. فوجدت الازهار بكل الاشكال والالوان .. والطيور فرحة سعيدة .. تعجبت ان المكان تغمره الفرحة الى هذا الحد .. وان هناك دائما .. لحظات جميلة تفوتنا لرغبتنا فى التمسك بالماضى .. اعتقادا منا اننا نبنى المستقبل .. ولكن لم ننتبه اننا نعيش الان .. فى الزمن الحاضر ..!


ما توصلت اليه من هذا المشهد اننا كبشر منحنا الله الكثير من النعم التى لا تعد ولا تحصى واهمها عقولنا والتى هى ثروتنا الحقيقية فى هذه الدنيا .. ولكننا نقرر فى لحظة يأس ان نتوارى خلف الجانب المظلم اى ان نستجمع قوانا لنستكشف ما هو افضل من ذلك ولنفتح المنفذ امام كم هائل من القدرات والمواهب التى انعم الله بها علينا لنظل محاصرين بعواتق من صنع انفسنا ..!!


كم منا كان يحلم بحلم ما وكان يسعى ليل نهار باذلا اقصى طاقته لتحقيقه والوصول اليه .. بالطبع جميعنا كان ولا زال وسيظل لديه احلام مرتبطة بكافة جوانب حياته .. فنحن نحلم بما يتعلق بالدراسة والاسرة والاصدقاء والعمل .. نحلم بشأن جانب سياسى او اقتصادى او اجتماعى .. نحلم على مستوى شخصى او على مستوى عام .. ولن يتوقف احد منا عن الحلم .. كما ان الزمن لن يتوقف اذا لم يحقق احدنا حلمه ..!!


نعم .. عندما يضيع الحلم .. عندما نصطدم بالواقع .. عندما نتاكد ان الحياة لا تعطى الانسان كل ما يريد .. هل وقتها تتوقف الدنيا عن السير يعم الظلام قلوبنا تبنى العناكب بيوتها داخل عقولنا .. يتمكن اليأس من اجزاء اجسادنا ..


ان السؤال ليس ما هى احلام الشباب .. بل ما هى احلامهم البديلة ؟!


الحلم البديل اقصد به لحظة التعامل وجها لوجه مع الواقع فى محاولة للانتصار عليه وفرض سيطرتنا كأنفس بشرية من اقوى المخلوقات على وجه الارض التى نعيش عليها ..


لن نتوقف عن الحلم لكن سنضع فى الحسبان امكانية عدم تحقق هذا الحلم .. فنحن بشر .. لن نقول للشئ كن فيكون .. كما اننا نسعى ولكننا لسنا معصومين من الخطأ .. ربما لم نخطط بشكل صحيح .. ربما قصرنا فى بعض الخطوات .. ربما لم نحدد بدقة احلامنا قياسا بمهارتنا او قدراتنا .. هذه هى الدنيا !!


فلننظر لطالب فى الثانوية العامة لسنتين متتاليتين يجتهد ليلتحق باحدى الكليات التى لم ير طوال حياته غيرها فى احلام المنام او اليقظة .. لم يتصور انه من الممكن ان تأتى اللحظة التى يجد فيها نفسه داخل مبنى اخر يحمل اى اسم ايا كان فلا فرق عنده بين هذا وذاك بعد ضياع حلمه ..!!


لكن ما هذا التصرف .. ارجوكم لا تنهوا حياتكم بايديكم .. فالحياة لا تنتظر احدا ولا تتوقف لخسارة احد .. ولا تهلل لفوز احد .. فلابد من تخطى هذه اللحظة بمرونة .. بعقلانية .. وبذكاء لا يجعلنا نخسر كل شيئ اذا اضطررنا للخسارة .. هنا نجد اهمية الحلم البديل .. اهمية الاستعداد النفسى داخلنا لحدوث ذلك ..!!


اذا ضاع منك حلمك فكر بالاتى :


- كم من فرد بعد وصوله لحلمه اكتشف انه لم يوفق فى تحديد حلمه ..!!


- تصور انك قد حققت حلمك ثم لم توفق فى اكمال المسيرة ..!!


ان الحلم البديل يعتمد على توسيع نطاق تحديد الحلم .. اى ان نضع اسباب لحلمنا بحلم معين دون غيره .. لتمنينا كلية معينة دون غيرها .. حينها اذا ضاع منك حلمك .. ستجد انك تستطيع تحقيق اهدافك الجذرية من خلال مجال اخر ..!!


وعليك بالتفكير فى قدراتك ومهاراتك واهتماماتك وهواياتك فهى مجالات للدراسة والعمل ..


باختصار .. الحلم البديل هو حلم الواقع .. هو حلم ما بعد الحلم .. هو وقفة النفس بكل حياد لتقرر مصيرها .. بكل تفاؤل .. بكل اقبال على الحياة .. فنحن مسيرين فى هذه الدنيا .. والاذكى هو من يستفيد اقصى استفادة من الفرصة التى حصل عليها .. حتى ان لم تكن هى حلمه .. فهى لا زالت حلما .. ( بديلا ) !!



نقلاً عن جريدة شباب مصر

avatar
أحمد عبيدو
عضو فعال
عضو فعال

عدد الرسائل : 136
العمر : 37
نشاط العضو :
50 / 10050 / 100

تاريخ التسجيل : 11/07/2007

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى